صفات الله -عز وجل (3)

سبتمبر 12, 2017

من الأمور التي يجب أن نراعيها في صفات الله -عز وجل- أن جميع صفاته توقيفية، بمعنى أنه لا مجال للاجتهاد، وإعمال العقول في معرفة صفات الله -عز وجل-، بكل بساطة «ما ثبت في الكتاب والسنة من صفات الله نؤمن به، وما لم يثبت لا نقول به»، فلا نصف الله إلا بما وصف به نفسه، ولا ننفي عنه -سبحانه- صفة وصف بها نفسه، ومن نحن حتى ننسب إلى الله صفة أو ننفي عنه صفة -سبحانه وتعالى؟!      معتمدنا في صفات الله -عز وجل- إنما هو الاتباع، نصف الله -تعالى- بما وصف به نفسه ووصفه به رسوله ولا نتعدى ذلك ولا نتجاوزه ولا نتأوله ولا نفسره، ونعلم أن ما قال الله ورسوله حق وصدق، ولا نشك فيه ولا نرتاب، ونعلم أن لما قال الله ورسوله معنى هو به عالم فنؤمن به بالمعنى الذي أراده، ونكل علمه إليه، ونقول كما قال سلفنا الصالح وأئمتنا المقتدى بهم:...

المزيد

صفات الله -عز وجل (2)

سبتمبر 9, 2017

كنا في طريق عودتنا إلى منازلنا مشيا؛ لقرب المسافة، فقد كان الديوان في الجهة الأخرى من الحي الذي نسكنه. – لنكمل حديثنا عن القواعد في صفات الله -عز جل. – أين كنا قبل انقطاع حديثنا؟ – ذكرت أن صفات الله -عز وجل- تليق به -سبحانه- ولا تشبه شيئا من صفات المخلوقين وإن اتحد اللفظ أحيانا، فـ(العليم) في حق الله ليس كـ(العليم) في حق البشر، و(العظيم) في حق الله ليس كـ(العظيم) في حق المخلوقات، وأيضا ذكرت أن أسماء الله تدل على صفات الله -سبحانه-، فيمكن اشتقاق صفة من كل اسم من الأسماء الحسنى، أما صفات الله فلا يشتق منها أسماء لله -عز وجل-، مثل قول الله -تعالى-: {إن الله يفعل ما يريد} (الحج:14)، أو قوله -تعالى-: {ولكن الله يفعل ما يريد} (البقرة:253)، لا نشتق من هذه الصفة اسم (المريد) لله -عز وجل. أعجبني فهم صاحبي، وحفظه للموضوع. – أراك حفظت الموضوع من المرة الأولى. –...

المزيد

صفات الله -عز وجل

سبتمبر 7, 2017

– لا يختلف عالمان على أن أشرف العلوم ما تعلق بالله -عز وجل-؛ ولذلك كان علم التوحيد أشرف العلوم. أسماء الله وصفاته، هذا العلم من دخله كان في جنة الدنيا، ومن تمكن من قلبه كان في روضة مقدسة، بهذا العلم يتعرف العبد على ربه، بأسمائه وصفاته، من أخلص فيه أورثه الله طمأنينة في الدنيا، وأمانا في البرزخ ونجاة يوم القيامة. – وما الفرق بين أسماء الله، وصفات الله -عز وجل-؟ كنت وصاحبي في جلسة هادئة بانتظار آخرين في لقائنا الأسبوعي بعد صلاة عشاء يوم الثلاثاء. – أسماء الله الحسنى التي وردت في كتاب الله -عز وجل- وسنة رسوله  صلى الله عليه وسلم ، كل اسم يحمل منها صفة لله -عز وجل-، بمعنى أن كل اسم من الأسماء الحسنى يشتق منه صفة لله -عز وجل-، فهو -سبحانه- (السميع)، فمن صفاته السمع، سمع يليق بجلاله، يسمع كل شيء، وعلى سبيل المثال، يقال: «يسمع دبيب النملة السوداء...

المزيد

صدقوا فاهتدوا

يوليو 31, 2017

– عندما جاء السحرة فرعون ظنوا أنهم سيواجهون ساحرا مثلهم، وهم أعلم الناس بالسحر؛ فكان هدفهم نيل الأجر لضمانهم الانتصار.       {وَجَاءَ السَّحَرَةُ فِرْعَوْنَ قَالُوا إِنَّ لَنَا لَأَجْرًا إِن كُنَّا نَحْنُ الْغَالِبِينَ}، {قَالَ نَعَمْ وَإِنَّكُمْ لَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ}، يا لها من صفقة رابحة وغنيمة باردة، مالا وجاها عند فرعون مصر، دخلوا المبارزة بثقة، وأعطوا موسى الخيار، أن يبدأ أو يبدؤوا فكانت البداية لهم، وأتوا {بسحر عظيم}، حتى إن موسى -عليه السلام- أصابه من الخوف ما أصابه؛ فطمأنه الله -عز وجل- وأمره أن يلقي عصاه، هنا ظهرت الحقيقة: {فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}؛ فكان السحرة أول من آمن بموسى -عليه السلام. – وما تفسيرك لكونهم أول من آمن بموسى؟ – لقد كانوا صادقين مع أنفسهم، علموا أن الذي جاء به موسى ليس بسحر، وإنما آية من عند الله؛ لأنهم أهل (صنعة) السحر وأربابها، بل أكثر السحرة إتقانا للسحر؛ فلما رأوا ما أتى به...

المزيد

حوار مع شاب متحمس (2)

يوليو 28, 2017

تتمة لحواري مع الابن عبدالله كنت قد سردت له طرفاً من قصة علي مع معاوية رضي الله عنهما، وفي هذا العدد نكمل كلام ابن عباس رضي الله عنه.       قلت: أما قولكم حكّم الرجال في أمر الله، فقد حكم الله الرجال في ثمن ربع درهم وفي الأرنب ونحوه في قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَيَبْلُوَنَّكُمُ اللَّهُ بِشَيْءٍ مِنَ الصَّيْدِ تَنَالُهُ أَيْدِيكُمْ وَرِمَاحُكُمْ لِيَعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يَخَافُهُ بِالْغَيْبِ ۚ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ (٩٤) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقْتُلُوا الصَّيْدَ وَأَنْتُمْ حُرُمٌ ۚ وَمَنْ قَتَلَهُ مِنْكُمْ مُتَعَمِّدًا فَجَزَاءٌ مِثْلُ مَا قَتَلَ مِنَ النَّعَمِ يَحْكُمُ بِهِ ذَوَا عَدْلٍ مِنْكُمْ هَدْيًا بَالِغَ الْكَعْبَةِ أَوْ كَفَّارَةٌ طَعَامُ مَسَاكِينَ أَوْ عَدْلُ ذَٰلِكَ صِيَامًا لِيَذُوقَ وَبَالَ أَمْرِهِ ۗ عَفَا اللَّهُ عَمَّا سَلَفَ ۚ وَمَنْ عَادَ فَيَنْتَقِمُ اللَّهُ مِنْهُ ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ} (المائدة:94-95).      فنشدتكم الله أحكم الرجال في أرنب ونحوها...

المزيد

حوار مع شاب متحمس

يوليو 27, 2017

منذ احتلال الاتحاد السوفيتي في ديسمبر 1979م وحتى انسحاب قواتها في فبراير 1989م، ظهرت الدعوات الجهادية في جميع بقاع الدول الإسلامية والعربية منها خاصة، ذهبت أعداد كبيرة من الشباب للجهاد في أفغانستان، ثم نشبت حروب أهلية بين الأفغان أنفسهم، وظهرت (القاعدة)، في عام 1988 مع نهاية الحربة الأفغانية، لتبدأ سلسلة جديدة من (الحروب الإسلامية)، والحركات الجهادية إلى أن ظهرت (الدولة الإسلامية في العراق والشام)، أو (داعش)، ولا زالت الحرب قائمة للقضاء على هذه الدولة، في أوج الدعوات الجهادية التقيت أحد الشباب المتحمس للجهاد، كان يصلي أحيانا معنا في المسجد، ولا أشك أنه كان يؤدي بقية الفروض في مساجد أخرى. – هل يمكنني أن أحدثك بصراحة دون أن تزعل؟ – بالتأكيد. كان حواري مع (عبدالله)، خارج المسجد بعد صلاة المغرب. عبدالله شاب في عمر أصغر أبنائي، لم يتجاوز الخامسة والعشرين. – أحسبكم أيها الأئمة متقاعسون عن أهم الواجبات الشرعية، الجهاد في سبيل الله، تأتون المساجد...

المزيد